مخططك المالي .

نحن نعيش في عالم من الازدواجية : فهناك الأعلى والأسفل ، والضوء والظلام ،

والحر والبرد ، والداخل والخارج ،والسرعة والبطء ، واليمين واليسار .

وكل تلك النماذج ليست إلا أمثلة قليلة من آلاف الأقطاب المتقابلة . ولکي

يتواجد قطب ما لابد لنظيره من التواجد أيضا . فهل من الم مكن أن يوجد

الجانب الأيمن بدون الأيسر ؟ لا يمكن بالطبع

وبالقياس على هذا ، وكما أن هناك قوانين \” خارجية \” ل لأموال فلابد

من وجود قوانين \” داخلية\”. والقوانين الخارجية تشمل أشياء مثل

المعرفة الاقتصادية ، وإدارة الأموال ، واستراتيجيات الاستثمار . وكلها

أشياء أساسية ، ولكن قوانين ال لعبة الداخلية مهمة بنفس القدر . ويمكن نا

أن نضرب مثالا بالنجار وأدواته . فوجود الأدوات المناسبة أمر لا غنی

عنه ، ولكن وجود النجار المحترف الذي يحسن استخدام هذه الأدوات

أكثر أهمية

ولدى حكمة أومن بها : \” إنه ليس من الكافي أن تكون في المكان

المناسب فى التوقيت المناسب ولكن ينبغي أن تكون الشخص المناسب

الذي يتواجد في المكان المناسب وفي الوقت المناسب

إذن ، فمن تكون ؟ وكيف تفكر ؟ وما هي معتقداتك ؟ وما هي

وخصالك ؟ وكيف تشعر حيال نفسك ؟ وما مقدار ثقتك بنفسك ؟ وإلى آی

مدى تعتمد على الآخرين ؟ والى أي حد تثق بهم ؟ وهل تشعر حقيقة

بانك تستحق الثراء ؟ وما قدرتك على التصرف فی مواجهه الخوف

ومواجهة القلق ومواجهة الظروف غير الملائمة وغير المریحة ؟ وهل يمكنك

أن تعمل عندما تكون على غير طبيعتك المعتادة ؟

والحقيقة هي أن شخصيتك وطريقة تفكيرك ومعتقداتك هي أجزاء

أساسية م ما يحد د مستوى نجاحك

وأحد الكتاب المفضلين لدي ، وهو \” ستیوارت وایلد

فيقول : \” إن مفتاح النجاح يكمـن في قدرة المرء على رفع طاقته

الخاصة ، وعندما تفعل ذلك سينجذب الناس إليك تلقائيا. وعندما

يظهرون أمام متجرك فاحرص على أن يشتروا منتجاتك

كيفية إعداد خُطَّة ماليّة شخصيَّة ناجحة ؟

ترجعُ أهمّيَّة التخطيط الماليّ لأمُورك الشخصيّة في أنها تمهّد الطريق للوصُول إلى حياة ماليَّة ناجحة من خلال تحقيق الأهداف المرغُوبَة; سواء على المدى القصير أو الطويل. فعلى الرُّغْم من المُميّزات التي يُجْنِيهَا الأشخاص عند الاستعانة بخبير ماليّ أو مخطط ماليّ مُعْتمد CFP لوضع خُطَّة ماليَّة تتناسبُ مع قدراتهم و تطلّعاتهم الماليَّةِ، إلا أنّها مُكلّفة بعض الشّيء .

لذلك سنُناقشُ أهم (5) خُطوات تُساعدك على إعداد خُطَّة ماليَّة ناجحة بنفس.

5 خُطوات لإعداد خُطَّة ماليَّة شخصيَّة ناجحة

  1. تحديد الأهداف الماليَّة .
    تعتبر مرحلة تحديد الأهداف هي الخُطوة الأولى، بل وقد تكون الأهم عند البدء في وضع خُطَّة ماليَّة. فكلما كانت أهدافكَ أكثر تحديداً، كلما كانت خطَّتُك أكثرَ فعالية. أحياناً قد لا تتمكنُ من تكوين صورة واضحة لأهدافك الماليَّة، أو تكون غير واقعيّة، خاصّة إذا كنت في عمر الشباب ذِوي الخبرة المُتواضعة. لهذا يُفضّل التأني واستشارة الآخرين خلال هذه المرحلة .
  2. ترتيب الأهداف من حيث الأولوية .
    أنّ الغرض من إعداد الخُطَّة الماليَّة ليست لتحقيق هدف واحد، وإنّما الوصول إلى عدَّة أهداف خلال مراحل عُمرية مُختلفة، حيث يتمُ تحديد إطار زمني لكل هدف. فعلى الرُّغْم منْ أن رغبتُنا الأساسية تكمن في تحقيق جميع الأهداف المطلوبة، إلا أنه يُفضّل ترتيب الأهداف بحسب الأولويّة، لأن ُقدرتك على تحقيق كل منهم غالباً ما تكونُ مُقيدة بـ كم تجني؟، كم تنفق؟، كم يمكنك ادّخاره أو استثماره ؟.
  3. مُرونة تغيير الأهداف .
    منْ المُهم أنْ تكونَ أهدافك مرنة طِبقاً للتغيرات التي قد تطرأ على حياتك. فدخلك الشّهريّ ونمط حياتك و أوضاعُك الشّخصيّة لا تبقي كما هي، وإنّما تتغيّرُ مع مُرور الوقت، وبالتالي يجبُ أنْ تتواكب أهدافك مع هذه التغيرات الجديدة. لذلك ينبغي أنْ تقوم بمُراجعة خُطَّتك الماليَّة وتقييمها بصورة دورية .
  4. جمع المعلومات المالية .
    تتمثّلُ هذه الخطوة في جمع المعلومات والبيانات التي تُؤثر بشكل رئيسيّ على رسم الخُطَّة الماليَّة، وتتمحور هذه المعلومات حول الدخل، النفقات، الأصول (الماديّة أو الماليَّة مثل العقارات، الودائع المصرفية ….. وغيرها) بالإضافة إلى الالتزامات الماليَّة كأقساط القروض، أقساط التأمين، وغيرها .
  5. تحليل وتقييم المعلومات .
    هذه آخر خطوة في للتّخطيط الماليّ، حيث يتم من خلالها مُراجعة جميع المعلُومات الماليَّة التي تم جمعُها. فمنْ خلال عملية التحليل الماليّ للمعلومات، ستتمكنُ من تقييم مدخراتك ومدى قابليتك للمخاطرة في الاستثمار. وهذا سيسهل عليك وضع خطط للادّخار و الاستثمار من خلال استراتيجية توزيع أصولك تتناسبُ مع قدراتك الماليَّة وتلبي أهدافك خلال الفترة المطلوبة .
     

إنْ هذه الخطوات لا تُغنيك عن تعيين مُخطّط ماليّ مُعتمد أو الحصول على استشارات ماليَّة من ذوي الخبرة عند إعداد خططك الماليَّة. لأن المُخطط الماليّ يعمل بشكل موضوعيّ ويحاول إيجاد حلول ماليَّة للاستفادة بأكبر قدر ممكن من موارد عملائه لتحقيق ما هو مرغوب. لكن تبقى المسؤوليّة الكبرى على عاتقك ويجب أن تكون على علم بهذه الخطوات حتى تتمكن من العمل معهم بكفاءة وفعّاليّة، فهدفك في النهاية هو الحصول على خُطَّة ماليَّة ناجحة .

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s